شريط الاخبار
الرئيسية / رئيسي / القلمون الشرقي خالٍ من الإرهابيين واشتباكات في صفوف داعش

القلمون الشرقي خالٍ من الإرهابيين واشتباكات في صفوف داعش

الوحدة الاخبارية

أعلن الجيش العربي السوري في بيان “منطقة القلمون الشرقي خالية من الإرهاب والارهابيين واستعادتها من شريعة الغاب إلى واحة الوطن آمنة مستقرة بقوة القانون، بعد انتهاء عملية إخراج المسلحين منها الى مدينتي ادلب وجرابلس”.

هذا ويواصل الجيش السوري عمليته العسكرية جنوب دمشق، وأحكم سيطرته على عدة مزارع شمال وجنوب منطقة العسالي بعد مواجهات مع تنظيم داعش، كما عثر على عشرات العبوات الناسفة من مخلفات الإرهابيين في بلدة الرحيبة في القلمون الشرقي بريف دمشق.

وفي ريف دير الزور الجنوبي، قُتل أحد المسؤولين في داعش المدعو “أبو فاطمة التونسي” مع كامل عائلته من قبل عناصر من مسلَّحي داعش عراقيي الجنسية، وذلك بسبب انقلاب “التونسي” على المسؤول العام لداعش المدعو “أبو بكر البغدادي”، بالإضافة إلى أن المناطق المتبقية تحت سيطرة داعش في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي تشهد خلافاتٍ كبيرة بين المسلَّحين، حيث ينوي معظم مسلَّحي داعش من الجنسيات غير السورية، تنصيب مسؤول جديد عليهم بسبب تغييب “أبو بكر البغدادي”، ليُواجه هذا برفض المسلَّحين السوريين والعراقيين، ما أدى إلى اشتباكاتٍ واغتيالاتٍ في صفوف مسلحي داعش .

كما أعلنت قوات “قسد”  عن اعتقالها عدداً من الأشخاص في بلدة الطيانة في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي، بتهمة التواصل مع داعش.‎