شريط الاخبار
الرئيسية / محليات / تراجع الإقبال على الألبسة بنسبة 45% قبيل عيد الأضحى

تراجع الإقبال على الألبسة بنسبة 45% قبيل عيد الأضحى

الوحدة الاخبارية

قالت نقابة تجار الأقمشة والألبسة إن ركوداً شهده القطاع خلال الفترة التي تسبق عيد الأضحى المبارك، حيث تراجعت مبيعات الألبسة بنسبة 45% مقارنة بالعام الماضي.

وقال نقيب تجار الأقمشة والألبسة منير أبو دية، إن “قطاع الألبسة مع دخول شهرأغسطس واقتراب العيد لا يزال يعيش حالة من الركود وتراجعا في المبيعات”.

“رغم اقتراب أيام العيد إلا أن حركة المبيعات دون المتوقع، حتى مع صرف الرواتب، إلا أن تراجع المبيعات هذا العام غير مسبوق في معظم المحافظات” وفقاً أبو دية.

ويبلغ عدد متاجر بيع الألبسة في الأردن نحو 10 آلاف و800 متجر، بحسب أبو دية.

وأضاف أبو دية أن تراجع المبيعات دفع التجار لعرض تخفيضات على الألبسة مع اقتراب العيد، “لحاجة التاجر للسيولة المالية لدفع بعض الالتزامات المترتبة عليه”، بحسب المملكة.

ومن أسباب الركود وفقاً لأبو دية، “الضرائب المفروضة على القطاع”.

تبلغ ضريبة المبيعات والرسوم الجمركية المفروضة على وارداتنا57% على القطعة، فإذا كان ثمن القطعة 5 دولارات، فإن الرسوم والضريبة المفروضة عليها تبلغ 3 دولارات”، يقول أبو دية.

وأوضح ابو دية أن “زيادة الضرائب والجمارك قللت مستوردات الألبسة لـ 15%، مما دفع بعض المواطنين للتسوق من خارج المملكة لرخص ثمن الألبسة مقارنة بأسعارها داخلياً”.